مدونة زائر

تحياتي للشيخ امين

أنا مسلم عربي-لكن اعتقد ان لبنان بدون الاخوة المسيحيين العرب وهم بالفعل عرب اصلاء-لايكون لبنان الذي نعرفة لانهم يمتلكون الثقافة والوعي. والعلم والتاريخ-وهنا لا اقلل من الطوائف الاخرى الكريمة-حيث الجميع مثل باقة ورد- انا اوجة نداء عاجل الى السياسيين والمثقفيين والجمعيات المدنية ان يقوموا بسرعة بعمل لجان تتولى تشجيع المسيحيين الى الرجوع الى لبنان-ونحن نعرف ان هناك 12مليون مهاجر في العالم.

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

عادل - قطر

ماذا بعد استقالة وزير التجارة؟

بعد ان استضافه البرلمان وقدم تبريرات وأجوبة لأعضاء البرلمان ولم تكن مقنعة حسب رأيهم وبعد جدل في الشارع العراقي حول صحة الادعاءات حول الفساد الإداري في وزارة التجارة
قدم وزير التجارة استقالته من منصبه قبل يوم من عقد جلسة البرلمان لرفع الثقة عنه ياترى ما هي أسباب استقالته هل هي  شخصية  ؟؟
هل هو طلب من رئيس الوزراء ام من حزبه ام  قناعته بفشله بقيادة الوزارة ام هناك فعلا فساد أداري ومالي في داخل وزارته .
وهل صحيح ان أشقائه فعلا لديهم فساد مالي من جراء توقيع العقود مع الشركات العربية والعالمية

إسرائيـل الكـروية

إذا كان العقل البشري ينظر للثقب الأسود كشذوذ موضعي عن طبيعة الكون المتمدد منذ "الانفجار الأعظم". وذلك بحكم كونه حالة تنكمش فيها المادة على ذاتها ملغية الفضاء الذي كانت تسبح فيه عناصرها وتتفاعل، لتجتمع تلك العناصر في بؤرة مركزيه تقارب كثافتها اللانهاية، وتلتهم كل مادة تطاولها جاذبيتها. فربما يمكن النظر للعنصرية، للفاشية، أو للنازية كظاهرة شاذة مشابهة لظاهرة الثقب الأسود في مرحلة تشكله. فعموما تتميز تلك التشكيلات بالتجانس وبأنها مغلقة. فهي لا تنبسط على أرض الواقع كتنظيمات أو كبنية لها وسط ويمين ويسار.

الثورة توشح بالسواد من جديد

بغداد لاتتالمي – فمصير الحق لايموت ولابدله ان يظهر

عادت ظاهرة الانفجارات من جديد الى العاصمة الحبيبة بغداد فبعد انفجارات الكاظمية وبعد اقل من اسبوع في مدينة الثورة وبسيارتين مفخختين ,هل هو اختراق امني ام غفلة القوات الامنية ,تحدثنا في وقت لاحق  عن انفجارات  الكاظمية وعن الاجهزة المستخدمة لكشف المتفجرات , واليوم نكرر ماقلناه هل هذه الاجهزة فعالة ام انها مجرد خدعة نخدع بها انفسنا او نكرر قولنا ان الاجهزة الامنية مخترقة من قبل القاعدة واذاكان توقعي  صحيح فتلك مشكلة لايجوز السكوت عنها وايجاد الحل الامثل .

حكاية مدينة اسمها الثورة

مهما اختلفت الأسماء وتعددت على مر السنين تبقى على اسمها الحقيقي الثورة , بناها ورعاها وجمع شمل العوائل الساكنة بها الزعيم الراحل عبد الكريم قاسم (رحمه الله)بعد ثورة 14 تموز  في منتصف الخمسينات بعد ان كان أهلها يعيشون في منازل خربة وربما أشبه بالمنازل .
لماذا لم يسميها الراحل باسمه هو لايتشرف بان تحمل هذه المدينة اسمه؟؟؟؟
الجواب طبعا كلا  ولكنه  أراد أن تبقى ثورته خالدة فاسماها الثورة لانها انتشلت العراقيون من براثن الإقطاع والتخلف والفقر .

التعصب الشيعي والمد الوهابي

منذ القدم والصراع على السلطة ومراكز الحكم والنفوذ موجودة في كل بقاع الارض وليس في العراق فقط. يعيش على ارض العراق ليس العرب وحدهم وانما هناك قوميات اخرى ,ولم يكن الدين الاسلامي هو الدين الوحيد ولكنه يشكل الغالبية العظمى . المسلمون في العراق (الشيعة والسنة ) لكل منهم معتقداته ولم تفرقهم هذه المعتقدات ابدا ,ولكن البعض منهم لايدرك الحقيقة انهم مسلمون وتاخذه حالات من التخلف والعصبية ربما اتت هذه من قرأته لبعض الكتب المحرفة والمغرضة القصد منها شق وحدة الصف العراقي.

Subscribe to تلقيمة - مدونة زائر